حصلت أخيرا على هويتي عن عمر يناهز 22 سنة
perou_identite.jpg

في مجتمع يقوم بالأساس على الأوراق الرسمية، تبقى البطاقة الهوية الوثيقة الرسمية من أجل الإعتراف بالشخص داخل مجتمعه ومن أجل ممارسة حقوقه كمواطن

عندما يكون هنالك شخص يعاني من إعاقة جسدية حادة ويعيش على قمة ثلة يصعب الوصول إليها، وينتمي إلى عائلة فقيرة بدخل ضعيف، سنوات يمكنها المرور قبل التمكن من الحصول على بطاقة الهوية، كما هو الحال هنا بالنسبة لأنيتا. قبل أن تتمكن أنيتا من الحصول على بطاقة هويتها على عمر يناهز 21 سنة طريق طويل تم سلكه. ساهم في هذا الطريق عدد من الأشخاص ذوي النوايا الحسنة و مؤسسات مثل بريد الإسعافات الأولية.
تمت الإجراءات للحصول على البطاقة الوطنية في مرحلتين : إقتضت المرحلة الأولى الحصول على بطاقة خاصة بالأشخاص الذين يعانون من إعاقة جسدية. من أجل ذلك تم القيام بعدة فحوصات طبية تعد ضرورية من أجل إثبات بالتحديد أسباب و درجة الإعاقة، رغم أن إعاقتها كانت ظاهرة من النظرة الأولى. إحتاج هذا الأمر العديد من الإتصالات بالمعارف وكذلك العديد من الزيارات الطبية.
كان الصعود والنزول للوصول إلى منزل أنيتا شاقا جدا وخطيرا لا سيم وأنها كانت تحمل كل مرة على أكتاف شخص. مع الإنتظار مرات عدة ساعات طوال من أجل مجيء شخص يمكنه حملها.
تطلب التقدم في الإجراءات أشهرعديدة وطلبات وزيارات ملحة و مستمرة. وعلى إمتداد الطريق تمكنا من تحقيق النجاحات التالية :
• الحصول على هبة عبارة عن كرسي متحرك الذي مكن "أنيتا" ليس فقط من مساعدتها على الحركة بل خفف أيضا من عزلتها.
• الحصول على بطاقة مخصصة بالأشخاص الذين يعانون من إعاقة.
عندما تمت المرحلة الأولى بنجاح كان علينا المرور إلى المرحلة الثانية للحصول على بطاقة الهوية. كانت هذه المرحلة سهلة بعض الشيء لكنها تطلبت وقتا طويلا. لعب إستتمار أنيتا وعائلتها في هذه المرحلة دورا هاما جدا في تقدمنا.
كانت فرحة أنيتا لا توصف عندما حصلت على بطاقة هويتها، كانت فرحتنا عارمة نحن أيضا. كانت هذه عبارة عن خطوة هامة لإتباث وجودها في الحياة، ولكن تبقى هنالك العديد من الأشياء لا بد من تحقيقها.
رغم ما حققناه تبقى هذه الأسئلة عالقة : كيف يمكن لشخص وحيد بدون إمكانيات ومساعدات القيام بهذه الإجراءات التي تبقى أساسية لكل فرد في هذا المجتمع ؟ فهل لدى الجميع نفس الحق في الحصول على المعلومات ونفس الاهتمام، هل يتمكن كل شخص من التوصل بالمعلومات ويتخصص له نفس الإنتباه، أم ذلك يبقى مستثنيا لبعض الفئات المحضوضة ؟

ماط من البيرو.